الرئيسية / مقالات عامة / المهارات المطلوبة للتفكير النقدي

المهارات المطلوبة للتفكير النقدي

المهارات المطلوبة للتفكير النقديإن المهارات المطلوبة حتى يكون الأشخاص قادرين على التفكير بطريقة نقدية مختلفة، والتي تتضمن على الملاحظة، التحليل، التفسير، التفكير، التقييم، الاستدلال، حل المشكلات، واتخاذ القرار، لذلك ينبغي إدراك أنه ليس هناك من يقدر على التفكير بطريقة نقدية طوال الوقت ، حيث إنه بمجرد فهم الإنسان لمصطلح التفكير النقدي، فإن سوف يعمل على تعزيز مهاراته فيه مع الممارسة والمثابرة، والمهارات المطلوبة للتفكير النقدي تتمثل في التالي:

  • الملاحظة

تعتبر مهارات الملاحظة هي النقطة التي يبدأ منها التفكير النقدي، حيث يستطيع الأشخاص الملتزمون أن يشعروا بوجود مشكلة جديدة، ويتمكنوا من تحديدها بسرعة، فإن مهارة هؤلاء تتمثل في الملاحظة، مما يمنحهم القدرة على التعرف على سبب وجود مشكلة ما، بالإضافة إلى كونهم قادرين على التنبؤ بالموعد الذي سوف تقع فيه المشكلة قبل وقوعها بالفعل طبقًا لتجاربهم.

لذلك من الضروري تعزيز الشخص لمهاراته في الملاحظة من خلال تقليل وتيرة معالجة المعلومات، وكذلك تمرين النفس على منح اهتمام أكثر لما يتواجد حولها، إذ يمكن اتباع تقنيات تدوين اليوميات، اليقظة، أو الاستماع بشكل نشط ضمن العمل أو خارجه، ليتم الكشف على كل ما يسمع أو يرى في غاية الدقة.

  • التحليل

عند تعيين المشكلة، يكون هناك حاجة ماسة إلى المهارات التحليلية، وذلك يشتمل على تمكن الفرد من تحليل الموقف، إضافةً إلى تقييمه بطريقة فعالة، للتعرف على الحقائق، المعلومات، أو البيانات الهامة فيما له علاقة بالمشكلة، كذلك يتضمن في العديد من الأوقات العمل على جمع بحث دون تحيزه، بجانب طرح الأسئلة وثيقة الصلة عن هذه البيانات، لكي يتم التأكد من دقتها، مع تقييم النتائج بشكل موضوعي.

من الممكن أن يعمل الإنسان على تعزيز مهاراته التحليلية عن طريق اكتساب الخبرات الجديدة، ومن الأمثلة على ذلك: قراءة كتابًا يتناول مصطلح غير معروف، أو دراسة فصلًا عن الرياضيات من خلال الإنترنت، وذلك لمساعدة النفس على التفكير بأسلوب جديد، وفي أفكار حديثة.

  • الاستدلال

الاستدلال عبارة عن مهارة تشتمل على استخراج مجموعة من الاستنتاجات عن المعلومات التي يقوم المفكر بتجميعها، وقد تحتاج منه امتلاك خبرة تقنية أو معرفة، وحينما يؤدي الاستدلال، فذلك يدل على أنه يطور بعضًا من الإجابات على أساس معلومات محدودة. 

تتحسن مهارات الاستدلال لدى الشخص بواسطة التركيز الجيد على عمل تخمينات مستنيرة، وليس استخراج النتائج سريعًا، حيث يحتاج ذلك إلى التمهل من أجل البحث باهتمام عن أكبر عدد مستطاع من القرائن ومراعاتها، ومثالها: البيانات، الصور، أو التقارير، مما يمكنه المساهمة في تقييم الوضع.

  • الاتصالات

مهارات الاتصال ضرورية حينما يأتي الوقت لعرض القضايا ومناقشة الحلول المناسبة مع الزملاء الآخرين، وذلك بهدف التعرف على وجهات نظرهم ليكون قادرًا على توضيح أفكارهم بأسلوب هادئ وعقلاني، فإن هذا قد يساهم في تقييم الحلول بطريقة فعالة أكثر مع هؤلاء الزملاء.

من الممكن تحسين مهارات الاتصال لدى المفكر ضمن سياق التفكير النقدي عبر الدخول في مناقشات صعبة، فمثلًا: عند وجود موقف يختلف فيه الفرد مع مشارك آخر في الموضوع، يجب المحافظة على العادات الجيدة للتواصل، ومنها الاحترام والاستماع الفعال.

  • حل المشكلات

بعد التعرف على المشكلة، تحليلها، والتوصل إلى حل لها، فإن آخر خطوة هي تنفيذه، وفي الغالب ما يحتاج حل المشكلات إلى التفكير النقدي لكي يتم تطبيق الحل الأفضل، وتفهم إذا كان هذا الحل هو المناسب أم لا من ناحية علاقته بالهدف.

ليتم تحسبن مهارات المفكر في حل المشكلات، يمكن ذلك من قبل التعرف على الأهداف من أجل اكتساب الكثير من المعرفة الصناعية في مجال العمل، وغالبًا ما يصبح حل المشكلات في العمل أكثر سهولة في حال كان لديه معرفة قوية بالمعلومات التي تخص الصناعة.

عن . ..

شاهد أيضاً

ملزمة قسم الرياضيات بالإدارة ومشرفات الرياضيات بمكاتب التعليم

ملزمة قسم الرياضيات بالإدارة ومشرفات الرياضيات بمكاتب التعليم ملزمة قسم الرياضيات بالإدارة ومشرفات الرياضيات بمكاتب …

اترك تعليقاً

أحدث التعليقات

لا توجد تعليقات للعرض.