الرئيسية / مقالات عامة / ما هي الآثار السامة للحديث الذاتي السلبي

ما هي الآثار السامة للحديث الذاتي السلبي

ما هي الآثار السامة للحديث الذاتي السلبي

  • التحدث السلبي عن الذات يحد من تفكير الإنسان، حيث يمنع العقل من التفكير بسبب السلبية لا يجد خروج من الصندوق وعدم فهم الممارسات الحديثة، يحد من التفكير واتخاذ خطوات هادفة.
  • يدفع الحديث الذاتي السلبي إلى الاعتقد الخاطئ بالوصول للكمال وهو أمر غير ممكن، عندما ينتقد الشخص ذاته، تميل إلى الشعور بأنه إذا أصبح مثالي في كل الأمور فلن يصل للتكفير السلبي، لكن الكمال غير ممكن حقاً، يمكن السير قدمًا في التفكير في الأفضل فيما يمكن القيام به ولكن السعي للكمال إدمان خطير.
  • الحديث السلبي مع الذات يجعل الشخص مكتئابًا، مشاعر الاكتئاب هي رحلة إلى أسوأ حياة حيث ستدفع أفكارك فقط لاتخاذ خطوات خاطئة لا يمكن إصلاحها فيما بعد.
  • تصبح التحديات في العلاقات كبيرة عندما يكون يكثر الحديث الذاتي السلبي، وعدم الأمان نحو الذات يمنع من الاندماج والثقة بالآخرين، ولا يمكن أن يكون للشخص توازن لإدراك الآخرين ويؤثر على كل العلاقاتك على الجانبين الشخصي والمهني.
  • الآثار السامة للحديث الذاتي السلبي، تجلب العديد من الاضطرابات ويمكن أن تقلع الإنسان من حياته الإيجابية، يعرف الجميع، في كل مرة يمر الإنسان بالكثير من التجارب إما تحبطنا أو تعطي سببًا دافع للعيش، ولكن كل ما علينا، وهو الرغبة في إظهار أنفسنا على أننا نملك روح قتالية للإيجابية لا تنتهي أبدًا، الخاسر أمر حتمي ويجب قبولها بشكل راضي، كما في نهاية المطافيجب أن نسعى لتغيير حديث الذاتي السلبي إلى حديث كله إيجابي عن الذات وإعادة اكتشاف ذواتنا الجديدة

عن . ..

شاهد أيضاً

بطاقات ملونة للقص والتغليف لاستخامها في تعليم قراءة الحرف والمساعدة على نطقه

بطاقات ملونة للقص والتغليف لاستخامها في تعليم قراءة الحرف والمساعدة على نطقه بطاقات ملونة للقص …

اترك تعليقاً

أحدث التعليقات

لا توجد تعليقات للعرض.